Journal of Islamic Shariah http://journalshariah.my/index.php/jis <p>Journal of Islamic Shariah is an international online platform for journal publishing and management. This international e-journal publishing platform is designed to support and promote an international journal to be easily published and openly accessed to the public. Journal of Islamic Shariah will become an international platform that gathers all researchers, scholars, students, and professors to discuss and review articles, journals, and publications related to Islamic Shariah Studies published by Al Hikmah Research and Publication Centre. It is published two times a year, in May and November.</p> <p><strong>e-ISSN : 2773-5915</strong></p> <p>Journal of Islamic Shariah carries out genuine scientific articles and journals that have never been published before. All publications should be in any of these three languages: Bahasa Melayu, English, or Arabic.</p> en-US inquiry@journalshariah.my (Dr. Muhammad Ikram) editorial@journalshariah.my (Managing Editor) Wed, 10 Jan 2024 04:38:26 +0800 OJS 3.2.1.1 http://blogs.law.harvard.edu/tech/rss 60 الوقف الذري في قانون الوقف القطري في ضوء مقاصد الشريعة الإسلامية http://journalshariah.my/index.php/jis/article/view/29 <p><strong>ملخص البحث</strong><strong>&nbsp; </strong></p> <p>تتناول هذه الدراسة، بالدرس والتحليل، مسائل الوقف الذري، أو الأهلي، وتبيّن أقوال الفقهاء فيها من حيث مفهومه وشموليته ومآله، ثم تُسقطها على قانون الوقف القطري، ولا سيما الجديد لعام 2021. خلصت الدراسة إلى أن قانون الوقف القطري، بنسختيه لعامي 1996 و2021، أخذ بمشروعية الوقف الذري، وتوسع في شموليته ليشمل الواقف نفسه أو شخصًا يعيّنه فقط، أو ذرية الواقف أو ذرية الشخص المعيّن فقط، أو كليهما معًا، واشترط أن يؤول وقفًا خيريًا عند انقراض الموقوف عليهم، وأن يحدد الواقف عدد الطبقات التي ستستفيد من الوقف الذري، وإلا جعل المدة ليؤول الوقف الذري خيريًا 150 سنة ميلادية. وتنبّه القانون للمآخذ التي أُخذت على الوقف الذري تاريخيًا واستخدامه ذريعة لحرمان بعض الورثة، فنصّ على أن جميع الذرية داخلة في الاستحقاق، ولم يجِز اشتراط الواقف ما يقتضي حرمان بعض الذرية من الوقف إلا بعد دراسة الإدارة المختصة السبب وموافقتها على ذلك منعًا للجور وتحقيقًا للعدل. ولم ينص القانون على الداخلين في مفهوم الذرية، فأبقاه شاملًا لذرية الواقف أو الشخص المعيّن وأبنائهم من الذكور والإناث إلا أن يشترط الواقف شرطًا بخصوص ذلك وتدرسه الإدارة المختصة. وكذلك لم يحدد القانون مقدار الوقف الذري مثلًا بألا يزيد على الثلث كما كان ينص على ذلك قانون الوقف المصري لعام 1946، بل أبقاه أيضًا مفتوحًا طالما أنه يؤول إلى جهة خير معيّنة. وبناء على ذلك، خلصت الدراسة إلى توصيات يراها الباحث مهمة لتعديل قانون الوقف القطري، منها ألا يشترط على الواقف ابتداء تحويل وقفه مآلًا إلى وقف خيري، وألا يحدد عدد الطبقات المستفيدة من الوقف الذري، وأن يقدم قرابة الواقف وعصبته من الفقراء والمحتاجين عند انقطاع الموقوف عليهم بدل تحويله وقفًا خيريًا.</p> <p><strong>ABSTRACT</strong></p> <p>This study analyzes the issues of the family endowment, it clarifies the opinions of the Muslim jurists regarding its concept, comprehensiveness, and outcome, and then projects it onto the Qatari endowment law, especially the new one for the year 2021, the study concludes that the Qatari endowment law, in its two versions for the years 1996 and 2021, it takes the legitimacy of the family endowment, and expanded its comprehensiveness to include the donor himself or a person appointed by him only, or the descendants of the donor or the descendants of the designated person only, or both together, and stipulated that it be interpreted as a charitable endowment upon the extinction of the beneficiaries, and that the donor determines the categories of people that will benefit from the family endowment. Otherwise, the period for the family endowment to be interpreted as charitable is 150 Gregorian years. The law is aware of the criticisms that were historically taken against the offspring of the endowment and its use as a pretext to deprive some of the heirs. It stipulates that all the offspring are included in the entitlement, and it not permissible for the donor to stipulate anything that requires depriving some of the offspring of the endowment except after the competent administration had studied the reason and agreed to that in order to prevent injustice and achieve justice. The law does not stipulate those included in the concept of offspring, so it keeps it inclusive of the descendants of the donor or the designated person and their male and female children, unless the donor stipulates a condition in this regard and the competent administration studies it. Likewise, the law does not specify the amount of the family endowment, for example, not to exceed a third, as was stipulated in the Egyptian Endowment Law of 1946. Rather, it also keeps it open as long as it went to a specific charitable cause. Accordingly, the study concludes that the researcher considers important for amending the Qatari endowment law, including not requiring the donor to initially convert his endowment into a charitable endowment, not specifying the number of categories benefiting from the family endowment, and providing the donor’s relatives and his clan of the poor and needy when the endowment is cut off. Instead of converting it to a charitable endowment.</p> Ali jaber Al-Akhin, Arif Ali Arif Copyright (c) 2023 Journal of Islamic Shariah http://journalshariah.my/index.php/jis/article/view/29 Wed, 10 Jan 2024 00:00:00 +0800 دور الزكاة في تحقيق التكافل الاجتماعي في أفغانستان: دراسة تحليلية http://journalshariah.my/index.php/jis/article/view/30 <p><strong>ملخص البحث</strong><strong>&nbsp; </strong></p> <p>الزكاة هي إحدى المفاهيم الرئيسية في الإسلام وتمثل ركنًا مهمًا في تحقيق التكافل الاجتماعي في المجتمعات الإسلامية بشكل عام. كما أنه تعد وسيلة فعّالة لتوزيع الثروة والصدقات بشكل عادل بين أفراد المجتمع بهدف تحقيق العدالة الاجتماعية وتخفيف حدة الفقر والحاجة. كما أن الزكاة تعزز التكافل الاجتماعي والروابط بين أفراد المجتمع. ومن خلال تحقيق التكافل الاجتماعي، يمكن للمجتمع الأفغاني تجاوز التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي يواجهها، فيمكن للزكاة أن تساعد في تقليل مستويات الفقر والبطالة، وتحسين مستوى المعيشة للفقراء والمحتاجين. بالإضافة إلى ذلك، تلعب الزكاة دورًا مهمًا في الحفاظ على الاستقرار الاجتماعي وتقليل النزاعات والاضطرابات بين الطبقات المختلفة في المجتمع. ويمكن القول إن الزكاة ليست مجرد واجب ديني في الإسلام، بل هي أداة فعّالة لتحقيق التكافل الاجتماعي والعدالة الاجتماعية، لأنها تساهم في توجيه الثروة نحو التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وتعزز الروابط الاجتماعية وتقلل من حدة الفقر والحاجة. يتوجب على الباحثين، نظرًا لطبيعة هذا البحث وأهدافه، استخدام المنهج الاستقرائي والمنهج التحليلي كأساليب بحثية أساسية، هذه الأساليب ستساعد في تحليل البيانات والمعلومات المتاحة بشكل شامل، وستمكن من الوصول إلى نتائج تحمل قيمة عملية وتسهم في حل المعضلة المجتمعية في أفغانستان. من خلال هذا البحث، تم التوصل إلى نتائج مهمة وملموسة منها: أن الزكاة تلعب دورًا بارزًا في تعزيز التكافل الاجتماعي والاستقرار النفسي في المجتمع الأفغاني، حيث يجب أن يتعاون الأغنياء مع الفقراء والمحتاجين، مما يخلق شعورًا بالانتماء والحب والتآلف بين أفراد المجتمع، كما أن إخراج الزكاة باعتبارها أداة فعالة لتعزيز العدالة الاجتماعية وتقلل من الاضطرابات وتعزز الاستقرار ويشعر المسلمين بالتضامن الاجتماعي وأنهم أفراد من عائلة واحدة تسعى لدعم بعضها البعض في مواجهة الصعوبات والعثور على حلٍ لاحتياجاتهم وتلبيتها بصورة حضارية. بالإضافة إلى ذلك، تبين أن الزكاة تلعب دورًا مهمًا في تهدئة الاحتجاجات والاضطرابات الاجتماعية في أفغانستان، حيث يشعر الفقراء بالاهتمام والاعتناء من قبل الأغنياء، مما يساعدهم على العثور على حلاً لاحتياجاتهم وتلبيتها. هذا التأثير الإيجابي يمكن أن يساهم في تحقيق الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي في المجتمع الأفغاني.</p> <p><strong>ABSTRACT</strong></p> <p>Zakat is one of the key concepts in Islam and represents an important pillar in achieving social solidarity in Islamic societies in general. It serves as an effective means of justly distributing wealth and charitable donations among members of society, with the aim of achieving social justice and alleviating poverty and need. Moreover, Zakat enhances social solidarity and strengthens the bonds among community members. Through the realization of social solidarity, the Afghan society can overcome the economic and social challenges it faces. Zakat can help reduce levels of poverty and unemployment and improve the living standards of the poor and needy in Afghanistan. In addition, Zakat plays a significant role in maintaining social stability and reducing conflicts and disruptions among different segments of society. It can be said that Zakat is not merely a religious duty in Islam, but rather an effective tool for achieving social solidarity and social justice. Given the nature of this research and its objectives, researchers are required to utilize the inductive and analytical methodologies as fundamental research methods. These methods will facilitate a comprehensive analysis of available data and information, leading to practical results that contribute to solving the societal dilemma in Afghanistan. Through this research, important and tangible results have been obtained, including the fact that Zakat plays a prominent role in promoting social solidarity and psychological well-being in Afghan society. It emphasizes the need for cooperation between the wealthy and the poor, creating a sense of belonging, love, and harmony among community members. Moreover, the collection of Zakat, as an effective tool for enhancing social justice and reducing disruptions, contributes to stability. Muslims feel a sense of social solidarity, considering themselves part of one family striving to support each other in facing challenges and finding civilized solutions to their needs.</p> Abdul Fatah Danishfar, Radwan Jamal Elatrash Copyright (c) 2023 Journal of Islamic Shariah http://journalshariah.my/index.php/jis/article/view/30 Wed, 10 Jan 2024 00:00:00 +0800 آداب المفتي والمستفتي وشروطهما عند الإفتاء في النصوص الشرعية دراسة تحليلية http://journalshariah.my/index.php/jis/article/view/32 <p><strong>ملخص البحث</strong><strong>&nbsp; </strong></p> <p>هدفت الدراسة إلى التعرف آداب المفتي والمستفتي والشروط الواجب توافرها في المفتي والمستفتي عند الإفتاء في النصوص الشرعية، وتكمن مشكلة الدراسة في إهمال اتباع الآداب المتعارف عليها للمستفتي والمفتي مما قد يؤثّر سلبًا في عملية الفتوي. وتبرز أهمية الدراسة في تسليط الضوء على آداب المفتي والمستفتي والشروط الواجب توافرها في المفتي والمستفتي عند الإفتاء في النصوص الشرعية، واتبعت الدراسة المنهج التحليلي لتحليل آداب المفتي والمستفتي والشروط الواجب توافرها في المفتي والمستفتي عند الإفتاء في النصوص الشرعية، كما اتبعت الدراسة المنهج الاستقرائي لاستقراء النصوص الشرعية من القرآن الكريم، والسنة النبوية المطهرة بخصوص آداب المفتي والمستفتي والشروط الواجب توافرها في المفتي والمستفتي عند الإفتاء في النصوص الشرعية. كما استخدمت الدراسة المنهج المقارن لمقارنة آداب المفتي بآداب المستفتي عن الإفتاء في النصوص الشرعية. ولقد توصلت الدراسة إلى عديد من النتائج من بينها أن المفتي يحاول أن يدرك المسألة إدراكًا صحيحًا، فإذا كان هناك نص صريح فإن صناعة الفتوى تكون واضحة، أما إذا كانت المسألة معقدة فإنه يستخدم القياس قدر الإمكان في عديد من المسائل المشابهة. ولقد أوصت الدراسة بضرورة الاحتكام إلى كتاب الله وسنة الرسول صلى الله عليه وسلم في صناعة الفتوي.</p> <p>&nbsp;</p> <p><strong>ABSTRACT</strong></p> <p>The study aims to identify the terms and conditions of mufti and the mufti (The Islamic Consultant and the consultee) and some of the conditions that must be met by the mufti and the mustafti when issuing fatwas in legal texts. The problem of the study lies in the habit of neglection to follow the recognized etiquette of the mufti and the mufti, which may negatively affect the fatwa process. The importance of the study is highlighted by shedding light on the etiquette of the <em>mufti</em> and <em>mustafti</em> and the conditions that must be met by the <em>mufti</em> and <em>mustafti</em> when issuing fatwas in legal texts. The study follows the analytical approach to analyze the terms and the conditions &nbsp;with regards to the <em>mufti</em> and <em>mustafti</em> that must be met by the mufti and questioner when issuing fatwas in legal texts. The study also follows the inductive approach to extrapolate the legal texts. From the Holy Qur’an and the Sunnah of the Prophet regarding the etiquette of the mufti and <em>mustafti</em>. The study also uses the comparative approach to compare the etiquette of the mufti with the etiquette of the questioner regarding issuing fatwas in Sharia texts. The study finds that that the mufti tries to understand the issue correctly. If there is an explicit text, the making of the fatwa is clear, but if the issue is complex, he uses analogy as much as possible in many similar issues. The study recommended the necessity of resorting to the Book of Allah and the Sunnah of the Messenger, SAW, in making fatwas.</p> Moustapha Mbacke Copyright (c) 2024 Journal of Islamic Shariah http://journalshariah.my/index.php/jis/article/view/32 Sat, 30 Sep 2023 00:00:00 +0800